كيف تتعاملين مع الطفل العصبي حاد المزاج؟

الكثير من الآباء والأمهات يجدون صعوبة وعدم معرفة أو خبرة في التعامل مع الطفل العصبي الذي قد يتسبب في مشكلات كثيرة وذلك لصراخه في أغلب الأوقات وشعوره الدائم بالانزعاج والتوتر من أقل المواقف التي يتعرض لها.

 

وهاك مظاهر للعصبية في الأطفال وهي:

العدوان الجسدي: كإيذاء جسم شخص آخر بالضرب أو العض أو الرفس أو الدفع الشديد أو استخدام أي أداة حادة.

العدوان اللفظي: وهنا يستخدم الألفاظ المهينة والصراخ والتهديد والوعيد وكل ما يخيف الآخرين.

التخريب: كالتكسير وبعثرة الأشياء، سكب الماء أو الطعام، إيذاء الحيوانات الأليفة أو إيذاء نفسه بضرب رأسه بالأرض أو الجدار.

في السطور القادمة نتعرف على طرق التعامل مع الطفل العصبي وفقاً لما ذكره موقع “pathways” المتخصص في علاجات الأطفال السلوكية.

 

البقاء بجوار الطفل

يساعد تواجد الأم مع الطفل العصبي على تهدئته وشعوره بالأمان والراحة من خلال عناق الأم للطفل ولمس يديه طوال الوقت وبالتالي يساعد ذلك على تقليل عصبيته.

المساعدة في حل مشكلاته

يجب على الأم أن تشعر طفلها العصبي بأنها دائماً بجواره تسانده طوال الوقت، من خلال إنصاتها له والتفكير معه في إيجاد حلول لمشاكله وتعلمه طرق التفكير في إيجاد حلول للمشاكل التي يواجهها بشكل يومي.

 

التشجيع على ممارسة الرياضة

تساعد ممارسة الأنشطة الرياضية مثل الجري وقيادة الدراجة على شعور الطفل بالهدوء والتخلص من التوتر والخوف.

الاستماع اليه

يجب على الأم أن تخصص بعض الوقت لطفلها العصبي وتستمع له، وتعطيه الفرصة للتعبير عن مشاكله، دون أن تحكم على قلقه أو تقلل منه، مما يساعده على الشعور بالهدوء .

 

دفعه للتعبير عن مشاعره

إذا كان الطفل يعاني من صعوبة في التحدث عن سبب توتره، يفضل ترك الحرية للطفل العصبي ليعبر بها عن مشاعره سواء برسم صورة أو تمثيل ما يخشونه بدمية.

التحلي بالهدوء والصبر معه

عند التحدث مع الطفل العصبي يجب على الأم أن تتحلى بالهدوء حتى لا تزعجه أو تشعره بالتوتر، ويستطيع أن يبوح بكل ما بداخله .

 

اظهار التعاطف له

يجب على الأم أن تظهر تعاطفها مع طفلها العصبي حتى وإن كانت مخاوفه تافهة بالنسبة لها، لكن يجب عليها أن تتذكر بأن مشاعرها حقيقة وعليها أن تطمئنه وتجعله يشعر بالهدوء.

محتوي إعلاني

Advertisement

Scroll to continue with content

شارك هذا المقال...
Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pinterest
Share on telegram
Share on whatsapp
ربما يعجبك أيضا

مقالات أخرى قد تعجبك

قائمة التصنيفات

اعثر بسرعة على المقالات التي تهمك